تسجيل دخول

البريد الالكتروني / الموبايل: *
كلمة المرور: *
التسجيل من خلال حسابك فايسبوك جوجل لينكدين
ليس لديك حساب؟ تسجيل

معرض ما وراء الصوت

تاريخ البداية:
10 تشرين الأول 2019
تاريخ الانتهاء:
10 تشرين الأول 2019
وقت البداية
6:00 PM
وقت النهاية
9:00 PM
اضف الى
10-10-2019 18:00 10-10-2019 21:00 Asia/Jerusalem معرض ما وراء الصوت

معرض ما وراء الصوت


تتباعد المدن والقرى عن بعضها البعض يوماً بعد يوم، وتتخلل الأصوات الفراغات وتعم المساحات وتخترق الجدران والأبواب. على عكس السماع، فإن فعل الاستماع طوعي. فمن مجموعة من الأصوات، تتجول الأذن لاستراق السمع، وقد تميز سلطة صوت شخصية معروفة، أو قد تمتنع بشدة عن الاستماع. الاستماع هو شكل من أشكال الاعتراف بما هو موجود من حولك. الأذن هي ساحة معركة، تتنافس فيها مختلف الأصوات ليتم سماعها. يتخطى الصوت المساحات ويحولها من مكان لآخر، فيصبح المتنزه مكاناً خاصاً بهمس بين اثنين، وبأصوات المرور يصبح المنزل جزءاً من الشارع. بالاستماع تتشكل الوحدات وتتعاون، وفي الوقت ذاته قد يكون الاستماع شكلاً من أشكال عدم المشاركة والانغماس في النفس.

الاستماع هو احتمالات. فقد كتب جان لوك نانسي أن "الاستماع هو أن تكون دائماً على حافة المعنى". الاستماع مليء بالاحتمالات. إذا كان الصوت هو الامتداد المادي للنفس، فإن الاستماع هو الاعتراف بوجود جميع الكائنات. الاستماع ليس علاقة من الأخذ والعطاء بل علاقة من الاعتراف الصوتي المتبادل.

كيف ترتبط مختلف المجالات الصوتية والأصوات بالسلطة والهيمنة؟ كيف يغير الإنصات مفهومنا لأصوات معينة؟ أو إدراكنا لأصوات المظلومين والمستضعفين؟ ما هو صوت الاستعمار الاستيطاني؟ ما هي أصوات الحرية والتحرر وكيف نستمع إليهم؟ ما هي هذه الأصوات ومن أين جاءت؟

هذا المعرض هو جزء من سلسلة الفعاليات ما وراء الصوت، وهي عبارة عن ندوة تشكل جزء من مشروع إذاعيّون لـمعهد غوته في رام الله.

٦:٠٠ مساءاً - ٩:٠٠ مساءاً - افتتاح معرض ما وراء الصوت: حول كيفية الاستماع

مع لورانس أبو حمدان ، هيوا كي، مها مأمون، نور عبد، شيماء نادر، جويل شيروود، وسوزان شوبلي

المكان: معرض المركز الثقافي الألماني-الفرنسي  رام الله

 

 ٧:٣٠ مساءاً -مع الفنانين لورانس أبو حمدان ، هيوا كي، مها مأمون، نور عبد، شيماء نادر، جويل شيروود، وسوزان شوبلي
العرض الخاص: على جناح الأثير | أداء جديد لموسيقى إلكترونية عبر الراديو بتقديم ضرار كلش.

المكان: معرض المركز الثقافي الألماني-الفرنسي، رام الله

 

 

رام الله والبيرة
معهد غوته رام الله
, رام الله والبيرة

معرض ما وراء الصوت

معرض ما وراء الصوت


تتباعد المدن والقرى عن بعضها البعض يوماً بعد يوم، وتتخلل الأصوات الفراغات وتعم المساحات وتخترق الجدران والأبواب. على عكس السماع، فإن فعل الاستماع طوعي. فمن مجموعة من الأصوات، تتجول الأذن لاستراق السمع، وقد تميز سلطة صوت شخصية معروفة، أو قد تمتنع بشدة عن الاستماع. الاستماع هو شكل من أشكال الاعتراف بما هو موجود من حولك. الأذن هي ساحة معركة، تتنافس فيها مختلف الأصوات ليتم سماعها. يتخطى الصوت المساحات ويحولها من مكان لآخر، فيصبح المتنزه مكاناً خاصاً بهمس بين اثنين، وبأصوات المرور يصبح المنزل جزءاً من الشارع. بالاستماع تتشكل الوحدات وتتعاون، وفي الوقت ذاته قد يكون الاستماع شكلاً من أشكال عدم المشاركة والانغماس في النفس.

الاستماع هو احتمالات. فقد كتب جان لوك نانسي أن "الاستماع هو أن تكون دائماً على حافة المعنى". الاستماع مليء بالاحتمالات. إذا كان الصوت هو الامتداد المادي للنفس، فإن الاستماع هو الاعتراف بوجود جميع الكائنات. الاستماع ليس علاقة من الأخذ والعطاء بل علاقة من الاعتراف الصوتي المتبادل.

كيف ترتبط مختلف المجالات الصوتية والأصوات بالسلطة والهيمنة؟ كيف يغير الإنصات مفهومنا لأصوات معينة؟ أو إدراكنا لأصوات المظلومين والمستضعفين؟ ما هو صوت الاستعمار الاستيطاني؟ ما هي أصوات الحرية والتحرر وكيف نستمع إليهم؟ ما هي هذه الأصوات ومن أين جاءت؟

هذا المعرض هو جزء من سلسلة الفعاليات ما وراء الصوت، وهي عبارة عن ندوة تشكل جزء من مشروع إذاعيّون لـمعهد غوته في رام الله.

٦:٠٠ مساءاً - ٩:٠٠ مساءاً - افتتاح معرض ما وراء الصوت: حول كيفية الاستماع

مع لورانس أبو حمدان ، هيوا كي، مها مأمون، نور عبد، شيماء نادر، جويل شيروود، وسوزان شوبلي

المكان: معرض المركز الثقافي الألماني-الفرنسي  رام الله

 

 ٧:٣٠ مساءاً -مع الفنانين لورانس أبو حمدان ، هيوا كي، مها مأمون، نور عبد، شيماء نادر، جويل شيروود، وسوزان شوبلي
العرض الخاص: على جناح الأثير | أداء جديد لموسيقى إلكترونية عبر الراديو بتقديم ضرار كلش.

المكان: معرض المركز الثقافي الألماني-الفرنسي، رام الله

 

 

الفعاليات ذات الصلة
16 تشرين الثاني 2019     10:00 AM
13 تشرين الثاني 2019     2:00 PM
08 تشرين الثاني 2019     6:00 PM
01 تشرين الثاني 2019     6:00 PM
ارسل الى صديق
10-10-2019 18:00 10-10-2019 21:00 Asia/Jerusalem معرض ما وراء الصوت

معرض ما وراء الصوت


تتباعد المدن والقرى عن بعضها البعض يوماً بعد يوم، وتتخلل الأصوات الفراغات وتعم المساحات وتخترق الجدران والأبواب. على عكس السماع، فإن فعل الاستماع طوعي. فمن مجموعة من الأصوات، تتجول الأذن لاستراق السمع، وقد تميز سلطة صوت شخصية معروفة، أو قد تمتنع بشدة عن الاستماع. الاستماع هو شكل من أشكال الاعتراف بما هو موجود من حولك. الأذن هي ساحة معركة، تتنافس فيها مختلف الأصوات ليتم سماعها. يتخطى الصوت المساحات ويحولها من مكان لآخر، فيصبح المتنزه مكاناً خاصاً بهمس بين اثنين، وبأصوات المرور يصبح المنزل جزءاً من الشارع. بالاستماع تتشكل الوحدات وتتعاون، وفي الوقت ذاته قد يكون الاستماع شكلاً من أشكال عدم المشاركة والانغماس في النفس.

الاستماع هو احتمالات. فقد كتب جان لوك نانسي أن "الاستماع هو أن تكون دائماً على حافة المعنى". الاستماع مليء بالاحتمالات. إذا كان الصوت هو الامتداد المادي للنفس، فإن الاستماع هو الاعتراف بوجود جميع الكائنات. الاستماع ليس علاقة من الأخذ والعطاء بل علاقة من الاعتراف الصوتي المتبادل.

كيف ترتبط مختلف المجالات الصوتية والأصوات بالسلطة والهيمنة؟ كيف يغير الإنصات مفهومنا لأصوات معينة؟ أو إدراكنا لأصوات المظلومين والمستضعفين؟ ما هو صوت الاستعمار الاستيطاني؟ ما هي أصوات الحرية والتحرر وكيف نستمع إليهم؟ ما هي هذه الأصوات ومن أين جاءت؟

هذا المعرض هو جزء من سلسلة الفعاليات ما وراء الصوت، وهي عبارة عن ندوة تشكل جزء من مشروع إذاعيّون لـمعهد غوته في رام الله.

٦:٠٠ مساءاً - ٩:٠٠ مساءاً - افتتاح معرض ما وراء الصوت: حول كيفية الاستماع

مع لورانس أبو حمدان ، هيوا كي، مها مأمون، نور عبد، شيماء نادر، جويل شيروود، وسوزان شوبلي

المكان: معرض المركز الثقافي الألماني-الفرنسي  رام الله

 

 ٧:٣٠ مساءاً -مع الفنانين لورانس أبو حمدان ، هيوا كي، مها مأمون، نور عبد، شيماء نادر، جويل شيروود، وسوزان شوبلي
العرض الخاص: على جناح الأثير | أداء جديد لموسيقى إلكترونية عبر الراديو بتقديم ضرار كلش.

المكان: معرض المركز الثقافي الألماني-الفرنسي، رام الله

 

 

رام الله والبيرة